نطرق هنا كل الابواب

12. يناير, 2017

كما في السعودية في إيران ايضا هي نفس الخشية من قيادة المرأة لاي ماكنة تسير على عجلات فهل السبب هو عدم وجود عجلات في فترة ظهورالاسلام في الجزيرة العربية رغم ان البابليين اخترعوها في الالف الثاني قبل الميلاد تقريبا !
كبت المرأة في هذه الامور البسيطة يدفع للتساؤل عن العُقد التي يحملُها الملالي تجاه المرأة تلك التي تعتبر في فكرهم سبية من الدرجة الاولى سواء فكريا او جسديا فالعُقد هنا من الواضح انها وراثية ومتأصلة في العقيدة.


 

هافينغتون بوست عربي | الأناضول

أوقفت السلطات الإيرانية امرأتين بعد انتشار صور لهما على وسائل التواصل الاجتماعي وهما يركبان دراجة نارية.

وقال مدير أمن مدينة دزفول في ولاية خوزستان (شرقي إيران)، علي إلهام، في تصريح الخميس 12 يناير/ كانون الثاني 2017، لوكالة أنباء إرنا الرسمية الإيرانية، إن السلطات تلقت شكاوى حول انتشار صور للمرأتين على الشبكات الاجتماعية وهما يركبان دراجة نارية في حديقة غابة دزفول، ومن ثَمّ بدأ تحقيق حول الواقعة، تم فيه تحديد هوية المرأتين ومن ثم توقيفهما.

ولم يذكر إلهام تاريخ توقيف المرأتين، وأضاف أنه تم توجيه تهمة "التصرف المخالف لمبادئ الثورة والمجتمع" لهما بسبب ركوبهما دراجة نارية، وتم إرسال ملفهما إلى المحكمة.

وينتقد كثيرون في إيران عدم السماح للنساء بركوب الدراجات النارية والهوائية، في بلد تتقلص فيه حدود الحريات الاجتماعية.

رابط الخبر من موقع هافينغتون بوست عربي

 

27. ديسمبر, 2016

مابين اجملهن واشجعهن نشر موقع وندرز لست قائمة باجمل نساء الجيوش العالمية وكانت التصنيفات تحمل بعض المفاجأت بين من احتلت المراكز الاولى والمراكز المتاخرة. تبقى المرأة هي سكر الكيكة الذي لاغنى عنه في الجيوش. في التقرير صور عن مجندات من مختلف جيوش العالم.



أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تخضع الجيوش للتصنيف في الغالب بالاستناد إلى الترسانة العسكرية والخبرة وعدد أفرادها، لكن ثمة مؤشرات مغايرة، تقيس درجة الجمال لدى العسكريات، وتفاضل بينهن بالنظر إلى شكلهن وحضورهن، لاسيما أن النساء يخدمن في جيوش عدة حول العالم منذ مدة تقارب أربعة قرون.

Image result for hot australian military women

وأصدر موقع "ووندرز ليست" قائمة بأجمل الجنديات حول العالم، رغم أن العمل العسكري يرتبط في أذهان الكثيرين برجال أشداء، يتحملون مشاق التمارين والمهام القتالية.

وحلت النساء الأميركيات اللائي يمثلن اليوم 14 في المئة، من جيش بلادهن في المرتبة العاشرة في قائمة أجمل الجنديات، متخلفات عن نساء التشيك العسكريات اللواتي تبوأن المركز التاسع.

Image result for hot australian
 military women

وشاركت النساء التشيكيات في الحرب العالمية الثانية، من خلال تقديمهن للمساعدة الطبية للمصابين، وخدمن في دفاع الطيران، وأضحى بعضهن عناصر بارزة، في يومنا هذا، ضمن سلاح الجو.

وفي المرتبة الثامنة، تحل العسكريات البولنديات، اللائي يقدر عددهن بـ2500 اليوم، في جيش البلاد، ويلقين إعجابا كبيرا، بالنظر إلى المجال الصعب الذي اقتحمنه، حيث يسمح للمرأة في بولندا، بأن تدخل إلى الجيش، على غرار الرجل، دون أي تمييز.

Image result for russian military women

أما العسكريات البريطانيات اللائي جرى السماح لهن بدخول الجيش سنة 1990، فحللن في المركز السابع عالميا، متخلفات عن بنساء الجيش الباكستاني اللواتي تم تصنيفهن في المركز السادس، نظير جمالهن ومهامهن العسكرية المتعددة منذ سنة 1947.

وجاءت الإسرائيليات في المركز الخامس، فيما حلت العسكريات اليونانيات بالمركز الرابع، واستطاعت الأستراليات أن ينتزعن المرتبة الثانية بفضل شكلهن وتاريخهن العسكري الطويل، ذلك أنهن يشاركن في الجيش منذ 1899، وانتقلن من أداء خدمات طبية إلى تولي مسؤوليات عدة تشمل سلاح الجو وخوض المعارك.

Image result for us military women uniforms

ولأن الروسيات يحظين بالإطراء في الغالب على جمالهن، حتى وإن كن مدنيات غير مسلحات، فقد حللن في المركز الثاني عالميا بين العسكريات الأكثر جاذبية، نظير شكلهن وما ساهمن به في الجيش الروسي، خلال عدة محطات، أبرزها الحرب العالمية الثانية.

Image result for polish military women

وآلت المرتبة الأولى لنساء الجيوش الأكثراء جاذبية حول العالم للرومانيات، استنادا إلى ما لهن من أناقة وحضور، حتى وإن كانت الكلمة الفصل في الحروب لموازين القوى "الخشنة" لا للملامح والزينة

Image result for romanian military women

 


#رياض_بدر
#اجمل_نساء_الجيوش_في_العالم

 

19. ديسمبر, 2016

سكورسيزي المعروف بمتعة مشاهدة افلامه يحقق حلمه اخيرا بعد خمسة عشر سنة من العمل على سيناريو هذا الفلم المأخوذ عن رواية للكاتب الياباني شوساكو إندو. نعم هو السؤال الخالد الذي يسلط سكوريزي الضوء عليه الذي يقود لباقي الاسئلة المحرمة او تابو الاسئلة. بالتاكيد سننتظر الفلم الذي لم يكن سهلا كي يرى النور فقط لانه يدق بقوة على احد معاقل الإيمان البابوي بل الديني بشكل عام.


 


أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تمكن المخرج السينمائي الشهير مارتن سكورسيزي، أخيرا من تنفيذ مشروع فيلم تحمس له طويلا عن الإيمان والديانة ليعرض على الشاشة الكبيرة هذا الشهر تحت عنوان (سايلانس)، أو "الصمت".

والفيلم المأخوذ عن رواية صدرت عام 1966 بنفس الاسم، وحظيت بإشادات كبيرة لكاتبها الياباني الراحل شوساكو إندو، يحكى قصة اثنين من المبشرين البرتغاليين اليسوعيين -يقوم بدورهما آدم درايفروأندرو غارفيلد- سافرا إلى اليابان في القرن السابع عشر للبحث عن مرشدهما المفقود الذي يلعب دوره الممثل ليام نيسون.

وفي عصر تعرض فيه المسيحيون للاضطهاد والتعذيب يواجه البطلان خيارا بين إنقاذ نفسيهما ومعتنقي المسيحية اليابانيين، من الموت صلبا أو حرقا أو غرقا بالتخلي عن المسيحية أو التمسك للنهاية بعقيدتهما.

وقال نيسون لرويترز "أعتقد أنه فيلم جميل إنه مثير للتفكير بصورة مذهلة. إنه أحد تلك الأفلام التي لا تستطيع نسيانها بمجرد خروجك من صالة السينما.. سواء كنت متدينا أم لا فالفيلم يطرح الكثير من الأسئلة".

وقال المخرج الإيطالي-الأميركي إنه ذهل من كم الأسئلة التي أثارها الكتاب عن الإيمان والشك والضعف ودور الرب حيال معاناة البشرية. لكن ضبط النص السينمائي وحده استغرق من المخرج الحائز على جائزة أوسكار 15 عاما كما ثبت أن الحصول على تمويل لمثل هذا الفيلم ليس بالمهمة السهلة.

ومن المقرر أن يبدأ عرض الفيلم -الذي صور في تايوان ومدته ساعتين و45 دقيقة وهي مدة أطول من المعتاد- في دور العرض السينمائي في الولايات المتحدة في 23 ديسمبر.

 

16. ديسمبر, 2016

لاول مرة يتخذ اكبر موقع او منصة للاخبار الكاذبة خطوة كهذه وطبعا بعد ضغوط دولية كبرى, حيث بات الفيسبوك بوق لاخبار كاذبة وملفقة تصل حد الضحك والسخرية سيما الاخبار السياسية التي ينشرها مؤيدوا الاطرف السياسية الخاسرة والحكومات الارهابية والعميلة وابواق الحكومات الذين لامجال لهم لنشر اكذايبهم وسخافاتهم غير الفيسبوك. ناهيك عن مواضيع دينية واعجازات دينية لايصدقها عاقل او ذي تعليم ولو بسيط. صار بالامكان الان التبليغ عن اي خبر زائف او مغرض كي يقوم الفيسبوك بحذفه وقد يتعرض ناشر هذه الاخبار لاغلاق حسابة ايضا.
ولايصح إلا الصحيح



أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال موقع فيسبوك إنه سيطرح عددا من الأدوات الجديدة لمنع انتشار قصص إخبارية زائفة على شبكة التواصل الاجتماعي.

وستسهل الشركة على المستخدمين الإبلاغ عن المقالات الزائفة على صفحاتهم الرئيسية وستعمل مع مؤسسات مثل سنوبس المتخصصة في مراجعة الحقائق و(إيه.بي.سي نيوز) و(أسوشييتد برس) في مسعى للتأكد من مصداقية القصص.

وتعرضت فيسبوك لانتقادات شديدة لفشلها في وقف فيض من المقالات الإخبارية الكاذبة خلال حملة الانتخابات الرئاسية الأميركية.

#رياض_بدر
#فيسبوك
#العراق

#تكنولوجيا
#riyad_badr

 

 

11. ديسمبر, 2016

لن يبقى شيء لا يمكن اثباته بالعلم بواسطة البحث والتقصي. مجموعة العلماء والفلاسفة المشتركين في هذا البحث حول العالم لا يُستهان بهم والمثير ان من بينهم الفيلسوف وعالم الاعصاب اصف غضنفر الغني عن التعريف. في البحث داخل الموضوع تجارب مثيرة عن سبب عدم استطاعة القرد التكلم رغم وجود حبال صوتية وفم ! لنطلع ونعرف اكثر عن موضوع له ارتباط بعملية التطور المستمرة للجنس البشري.


 

قد يبدو للجميع أن القردة التي تتحدث هي ضرب من ضروب الخيال العلمي، وأفلام الكارتون، والإعلانات البلهاء. لكن أحدث الدراسات تشير إلى أن قدرة القرد على الكلام من المحتمل أن تكون أقرب للواقع مما هو شائع.

يمتلك قرد المكاك مثلاً تشريح أحبال صوتية قادراً على التكلم مثل الإنسان، وفقاً لدراسة نُشرت الجمعة 9 ديسمبر/كانون الأول 2016 في مجلة العلوم المتقدمة.

وعلق ثور جون بيرغمان، أستاذ علم النفس التطوري في جامعة ميشيغان الذي لم يكن جزءاً من البحث، في رسالته بالبريد الإلكتروني إلى صحيفة كريستيان ساينس مونيتور: "يشير هذا إلى أن ما يميز الإنسان عن باقي الثدييات هو قدرته على التحكم في الجهاز الصوتي، وليس امتلاكه الجهاز نفسه".

العائق الرئيسي

وافترض الباحثون بعلوم الثدييات غير البشرية في السابق أن الشكل/الحجم/البنية التشريحية للجهاز الصوتي في أدمغة الحيوانات هي العائق الرئيسي الذي يمنعها من إخراج الأصوات التي تشكل الخطاب البشري. ولاختبار صحة هذا الافتراض، قرر العلماء دراسة تشريح الجهاز الصوتي نفسه.

في عام 1960، أجرى عالم اللغة والإدراك الدكتور فيليب ليبرمان دراسةً قام فيها هو وزملاؤه بدراسة تشريح الجهاز الصوتي لقرد من فصيلة المكاك الريسوسي (القرد الهندي الصغير)، ثم قام بتصميم نموذج كومبيوتري للحركات التي يمكن لجهازه الصوتي تنفيذها. وأظهر هذا النموذج أن القرد الهندي الصغير يمكنه فقط إصدار عددٍ محدودٍ من الأصوات مقارنةً بالإنسان.

لكن بعض الباحثين لم يكونوا راضين بالشكل الكافي عن هذه الدراسة لجسم حيوانٍ نافق، لذلك قرروا تكرار الدراسة على قردٍ حي.

وعليه، قام الفريق بتسجيل فيديو بالأشعة السينية لقردٍ هنديٍ صغيرٍ وهو يصدر أصواتاً، ويغير تعابير وجهه، ويتناول الطعام. ثم استخدموا هذه البيانات في تصميم نموذج كومبيوتري ومعياري يكشف الحركات التي يمكن للجهاز الصوتي الخاص بالقرد تأديتها، وهو ما يشبه دراسة الدكتور ليبرمان والتي صدرت عام 1969.

وقد صرح آصف غضنفر، عالم الأعصاب في جامعة برينستون بولاية نيوجيرسي وأحد المشاركين بالدراسة: "هذه النماذج تفترض أن مختلف الأصوات التي يمكن للقرد الهندي الصغير إصدارها، تتداخل في الواقع إلى حدٍ كبيرٍ مع الأصوات التي يصدرها الإنسان".

ويقول ماركوس بيرلمان، عالم الإدراك في معهد ماكس بلانك لعلم النفس اللغوي بهولندا الذي لم يشارك في البحث، ضمن رسالته بالبريد الإلكتروني إلى صحيفة "كريستيان ساينس مونيتور": "هذه الدراسة تقدم دليلاً قوياً للاعتقاد بأن القردة لديها جهاز صوتي قادر على التحدث كالبشر".

وأضاف الدكتور بيرلمان أن هذه الدراسة قد تساعد الباحثين على فهم كيفية تطور لغة الخطاب الخاصة بأسلافنا. ثم أردف قائلاً: "من المفترض أن تكون هذه القدرات متوافرة أيضاً لدى القردة الضخمة ، وهو ما سيرسم الخط الأساسي لأصل جميع أجداد وأسلاف الإنسان. ومن الواضح الآن أن التشريح الصوتي لأجدادنا لم يكن عائقاً أمام تطور لغة الخطاب".

السبب الرئيسي في تطور اللغة

ويقترح الباحثون أن التشريح العصبي أو بعض العوامل الأخرى قد تكون هي السبب الرئيسي في تطور اللغة البشرية.

وصرح أدريانو ريس إي لاميرا، عالم الأنثروبولوجيا والعلوم الإدراكية في جامعة دورهام بإنكلترا الذي لم يشارك في البحث، ضمن رسالته بالبريد الإلكتروني إلى صحيفة "كريستيان ساينس مونيتور": "هذا نموذج متماسك وبمثابة تجربةٍ عملية. ولكن نتائجها ليست جديدة".

وأضاف الدكتور لاميرا: "لقد قاموا بجمع البيانات التي تؤكد قدرة الأحبال الصوتية لدى القرد على كلام. ولكن الكتابات تُظهر كما لو أن أبحاث ليبرمان قد انتهت في عام 1969، وهو أبعد ما يكون عن الحقيقة. وقد نشر ليبرمان (الذي يبدو وكأن الكُتاب يسعون لدحضه) شرحاً على نطاق واسع يكشف كيف تطور فهمنا لأحبال القردة الصوتية وعلم وظائف الأعضاء منذ عام 1969. وفي حقيقة الأمر، أصدر ليبرمان دراسات عدة توضح قدرة الجهاز الصوتي للقرد على إصدار مجموعة متنوعة من الأصوات".

ويتفق ليبرمان نفسه مع هذا الكلام، حيث صرح في لقاءٍ تليفوني: "لقد قاموا بعملٍ رائع يبين أن القردة تمتلك مجموعةً أوسع من الأصوات وبنتائج أفضل مما حصلت عليه في عام 1969". وعلى الرغم من أن هذا يعني امتلاك القردة لجهازٍ صوتي يسمح تشريحه بإنتاج أصوات تشبه خطاب الإنسان بعض الشيء؛ لكن هنالك بعض الفروق الدقيقة في القدرات التي لا تمتلكها القردة.

وتقترح الدراسة الجديدة أن القردة يمكنها أن تنتج 5 أصوات مماثلة للبشر، لكنهم يفتقدون صوتاً واحداً هو الأكثر أهمية. ويضيف ليبرمان، الذي يحمل الآن لقب أستاذٍ فخريٍ في جامعة براون في بروفيدانس بولاية رود أيلاند: “صوت حرف الـ/i/، هو بمثابة خاصية مميزة للخطاب البشري. وتشريح الجهاز الصوتي للقرود الهندية الصغيرة يبدو أنه غير قادر على إصدار مثل هذا الصوت".

ويقول ليبرمان: "يمكن أن نتحدث دون استخدام هذه الأصوات، ولكن لن يكون الخطاب وسيلة إتصالٍ فعالةٍ حينها".

والأمر لا يتعلق فقط بالأصوات عند الحكم على قدرة الثدييات غير البشرية وأسلافها على الحديث من عدمها، حيث يقول بيرلمان: "هناك سبب وجيه للاعتقاد بأن أجدادنا امتلكوا أيضاً تشريحاً للجهاز الصوتي قادراً على نطق مختلف الحروف الساكنة. فعلى سبيل المثال، تمكنت الشمبانزي الشهيرة فيكي من نطق كلمات بالإنكليزية مثل ماما، وبابا، وكأس، والتي تمتلك ثلاثة حروف ساكنة مختلفة (/ م /، / ب /، / ك /)".

وأضاف بيرلمان: "بالنظر إلى الأدلة الحالية، يظهر جلياً أن أسلافنا من القردة الضخمة كانوا يمتلكون تشريحاً للجهاز الصوتي قادراً على نطق عن ما يكفي من الأصوات والحروف الساكنة لتوفير حجر أساس للغة المنطوقة".

ويعتقد علماء الأعصاب مثل الدكتور غضنفر وغيره من الباحثين أن الثدييات غير الناطقة تفتقد المسارات العصبية اللازمة للنطق. ولكن لاميرا يستبعد الفرضية الصوتية القائمة على التشريح.

ويوضح: "توصلنا إلى مجموعة متزايدة من الأدلة من مختلف أنواع القردة على أن هناك القليل من القيود العصبية على النطق - فأقرب أقربائنا يمكنهم تعلم نطق الأصوات والأسماء الساكنة، سواءً في البرية أو تحت الأسر!".

هذا الموضوع مترجم عن صحيفة The Christian Science Monitor الأميركية

رابط المقالة الاصلية على المجلة الامريكية