top of page

الرأي الاخر

عام·86 عضوًا


لم يمضي على الانسحاب الروسي من الضفة الغربية لنهر دنيبرو الذي يقسم مدينة خيرسون إلى نصفين لم يمضي سوى بضعة ايام حتى جاء اليوم تصريح الأمين العام لحلف الشر (الناتو) ستولتنبيرغ بالحرف الواحد قائلا " أن الأشهر المقبلة ستكون صعبة على أوكرانيا " فعن اي نصر يتحدث ويرقص زيلينسكي ومرتزقة النازيون الجدد !


لماذا كان هذا التصريح !


قبل ساعات نشرتُ تحليلا عن موضوع الانسحاب الروسي من بعض مناطق خيرسون وذكرت بانه قد يكون عرض خاص مؤقت لإحلال السلام من خلال خلق جو مناسب للتفاوض طلبته واشنطن ولم ترفضه روسيا مع إبقاء اليد العليا لروسيا فالتفاوض سيكون على الحرب والنتائج المتحققة.


فالتفاوض دائما يكون انطلاقا من المرحلة الحالية على الأرض وليس الرجوع الى ما قبل الحرب, لذا نرى ان الأمين العام لحلف الشر قال أيضا في تصريحه "يجب ألا نرتكب خطأ الاستخفاف بقدرات روسيا" وأضاف "تحتفظ القوات المسلحة الروسية بقدرات كبيرة وبعدد كبير من الجنود وأبدت روسيا استعدادها لتحمل خسائر كبيرة"


روسيا مازالت تقاتل خارج أراضيها اي داخل الأراضي الأوكرانية وبسيطرة تامة على مجريات الأمور ( لابد من الأخذ بنظر الاعتبار ومهما جدا موضوع التفوق الجوي الروسي المطلق فأوكرانيا كلها تحت رحمة الروس بلا استثناء وقد راينا الرد على تفجير جسر القرم كيف كان مرعبا) وهذا امر في غاية الأهمية في الحروب وطريقة التفاوض, بل ذكر ستولتنبيرغ قائلا " ان روسيا مازالت تسيطر على أجزاء كبيرة من أوكرانيا.


المنتصر لن يجلس يفاوض على استرجاع شيء فليس لدى روسيا شيء تفاوض عليه أبدا وهي لا تنتظر اي شيء لا من الغرب ولا من قرفوزهم في كييف, فالحرب ان استمرت ستضر بالأوكرانيين والغربيين حصرا وهذا باعترافهم وليس راي او ضرب خيال من وحي أفلام رامبو الهوليوودية.


تحذير ستولتنبيرغ لأوكرانيا واضح جدا بان عليهم التفاوض وعدم تفويت فرصة قد تكون الأخيرة فكلمة "الأشهر المقبلة ستكون صعبة" تضم بين طياتها رعب وعدم يقين من موقف الغرب تجاه الحرب يقابل ذلك علم ستولتنبيرغ بان روسيا تبيت شيئاً لأوكرانيا قد يجعلها تركع بصورة سريعة وسيئة واضعين نصب أعيننا ما جرى اليوم بين الرئيس الصيني وعجوز البيت الأبيض جو زهايمر الذي تم إعلامه بصورة مباشرة و وجها لوجه اليوم بأن تايوان صينية وان الأمر محسوم ومن الأفضل لأمريكا ان لا تفكر حتى بالتدخل في هذا الشأن.


فحلف الشر ( الناتو) لا ينقصه الأن سوى ان يصحوا صباحا ويسمع في التلفاز بان الجيش الصيني يتناول الفطور في تايبيه داخل السفارة الأمريكية.


تحيتي

Iraqi Iraqi
أحمد العاني
bottom of page