top of page

الرأي الاخر

عام·86 عضوًا


بعد محاولة المئات من المغاربة والافارقة اجتياز الحدود المغربية للهروب من جحيم أفريقيا والمغرب الى أوروبا قامت السلطات الأوروبية الديمقراطية الإنسانية بمنعهم وإرجاعهم الى ما خلف الحدود الاسبانية مع المغرب حيث تعلم هذه السلطات ان الشرطة المغربية ستعاملهم معاملة معينة.


جانب من هذه المعاملة ونلاحظ ان قسم كبير منهم قد قتل بالفعل وليس فقط جرح وتعوق بفعل الضرب المبرح بالات حادة وليس بمخاديد ريش.


هذا ما لدى الملياردير محمد السادس للبشر ولشعبه.


ولاعزاء للجبناء


Iraqi Iraqi
أحمد العاني
bottom of page