top of page

الرأي الاخر

عام·86 عضوًا


لقد نشرت قبل ايام عن جورجيا ميلوني وما هي اهدافها والتي فعلا ستحققها.نلاحظ الانشراخ بين اكبر الدول الاعضاء في الاتحاد الاوروبي بسبب صعود احزاب اقصى اليمين والتي تسميها ابواق حلف الشر احزاب متطرفة، طبعا كل ما ينسف خطط وسياسات حلف الشر يعتبر شرير ومتطرف بالنسبة لهم وكأن حلف الشر ينشر السلام ويزرع الحب الوئام في العالم والدول التي دمروها!


خلال اقل من 5 سنوات ستتربع ماري لوبين على عرش فرنسا كذلك وهي مؤيدة لميلوني بل هنئتها فور فوزها بالانتخابات ولنتخيل ان الثنتين اي ميلوني و لوبين لايكنون اي ود لا لحلف الشر ولا للاتحاد الاوروبي ولا لقصر باكنغهام ولا لاسطبل البيت الابيض.


تحيتي


جاسم الهادي
Iraqi Iraqi
أحمد العاني
bottom of page