top of page

الرأي الاخر

عام·87 عضوًا

اقرت #فرنسا بمسؤوليتها عن الحرب الاهلية الدامية التي حدثت في #روندا عام ١٩٩٤ وراح ضحيتها قرابة المليون شخص.

حيث قال #ماكرون لقد ظننا اننا نستطيع ايقاف الحرب عندما وقفنا مع نظام الابادة الجماعية. وطلب من الناجين الغفران.

اعتراف تاريخي من هذا النوع بمسؤولية دولة عظمى سيفتح ملفات حروب اهلية كثيرة تسببت بها دول عظمى اخرى مثل انگلترا و الولايات المتحدة و روسيا، وإلا فان فرنسا لن تحذو هذا الاتجاه منفردة او بلا هدف اقل مايقال عنه، انه موجه لقصر باكنغهام ذا التاريخ الدموي المشين.



Unknown member
May 27, 2021

موضوع واحد لكن ربما خانني التعبير و آنا آسف على ذلك! اشرت الى قردوغان ،قبل شهر او اكثر حصل توتر بين تركيا و فرنسا لاسباب احدها التجاوزات التركية في افريقيا التي تمس فرنسا و هذا تاكيد لكلام حضرتك في الرد الاول (ان فرنسا لن تتنازل عن مستعمراتها في افريقيا) حتى ان قردوغان اشار الى محطات تخص فرنسا في التعامل مع العرب بالجزائر!! انا لم اخطئ عندما وصفت اردوغان بكلب الاتحاد الاوربي ،تركيا لديها مصالح مع الاوربي ربما الاوربي ليس لديه اولويات ضرورية معه و لكنهم يستخدموه في أمور عدة! ما قصدته بالصراع هو هل سيبقى التنافس ياخذ شكل الاحتكاك السياسي و الاقتصادي ام سيتحول الى عسكري ؟!

Like
bottom of page