top of page

الرأي الاخر

عام·86 عضوًا


تصريحات واسميها اعترافات المسؤولين والسياسيين الاوروبيين منذ 5 اشهر تبدو مبطنة تغلقها سياسة او طريقة التمويه والتهرب من قول الحقيقة باستعمال الكلمات المباشرة.


هذا المدعو ناظم الزهاوي ذي الملف الفاسد في صفقة تجارية مع الحكومة في العراق يدلي هنا بتصريح يعتقد ان سيجعله في مأمن من السخط الشعبي.


فهو يناور بكلمات اكبر منه لوصف الكارثة التي بدأ هطولها منذ اشهر وبالحقيقة هي بدأت بحرب كورونا.


استعمال الكلمات البراقة ذات اللمعان العتيق لن يعمي عين المتبصر عن ان تصريحه هذا حقيقته هي " لقد ادخلنا انفسنا في ورطة بعد ورطة الخروج من الاتحاد الاوروبي وهذه هي نهاية ما كان يسمى دولة عظمى فالديون لا حل لها إلا بتجويعكم ايها القطيع"

هذا مالدى خريجي البنوك والشركات الاحتكارية للبشرية، تخبطات يسمونها سياسات يصفق لها الابله ظنا ان هؤلاء ذوي خبرة لا يسال نفسه لماذا اذن هذه المحن تصب علينا من حدر وصوب !


تحيتي

جاسم الهادي
Iraqi Iraqi
bottom of page