top of page

الرأي الاخر

عام·86 عضوًا

عضوة البرلمان الاوكراني وصاحبة المواهب والوظائف والامتيازات المتعددة ليسيا فاسيلينكو تنشر صورة الطفل مارك وتتباكى عليه لانه نجى باعجوبة من قصف الشرير الملعون الكافر القاهر بوتين ابو عيون جريئة، فهي تصف هذا الطفل البائس كيف انه رمز لاختفاء الطفولة في اوكرانيا بسبب عمو بوتين ابو ماريا.


في الصورة المقابلة هي غلاف لقصة للكاتبة الاسبانية كريستينا ماك كينا التي نشرتها قبل 11 سنة (عندما كانت ليسيا تمارس امور اخرى خارج اوكرانيا).


الطفل المزعوم مارك لم يكبر منذ 11 سنة بل وظهر في اوكرانيا في تغريدة هذه النازية المدعوة ليسيا لتثبت للسذج والتافهين و الناعقين بما لا يعلمون، تثبت كيف الدعارة والغباء المدقع اوصلوها بسهولة لمنصب عضو في البرلمان الاوكراني.


نسخة منه الى شرطة دبي لاضافة المعلومة لسجلها العتيق لديهم ( تفهمها ماتفهمها بكيف).


تحيتي

Iraqi Iraqi
bottom of page