top of page

الرأي الاخر

عام·86 عضوًا


ما يسمى منظمة التعاون والامن في اوروبا وهي منظمة مريبة في اعمالها رغم اعلانها وشعاراتها على انها تعني بنشر الحماية والامن للانسان وحمايته والخ من شعارات صدأة ومتعفنة بل ان هذه المنظمة المشبوهة لها مقعد في الامم المتحدة التي بدورها اصبحت ماخور للاتجار بحقوق وتطلعات ومستقبل الشعوب اكثر منها منظمة تحفظ كرامة الشعوب وسيادتها وحقوقها في تقرير المصير وعدم التعرض للحصارات الاقتصادية وسياسات تجويع متعمدة ومخطط لها قبل اصدارها.


منظمة التعاون والامن الاوروبية طالما اعلنت روسيا عن تحفظها على نشاطاتها واعتبرتها منظمة تجسسية وبادلة لاتقبل الشك بل تم مضايقتهم في روسيا للاشتباه بانها منظمة تدعم إرهابيين ونازين وعصابات تهدف لنشر القلاقل وخرق الامن والتجسس على روسيا.


بعد استسلام مرتزقة حلف الشر (الناتو) في مصنع ازوفستال ذلك الحصار الذي انتهى بهزيمة تاريخية لحلف الشر واستسلام ماتبقى من الثلاثة الاف مرتزق الذين حُشروا داخل المصنع وجد في ما تركوه بقايا هاتف الاتصال عبر الاقمار الصناعية (هاتف شبكة ثريا للاتصال عبر الاقمار الصناعية) وعند التدقيق في عائدية الهاتف هذا وجد انه تابع لمنظمة الامن والتعاون في اوروبا OSCE


يقول احد ضباط الجيش الروسي اننا كنا نراقب هذه المنظمة وقد لوحظ ان النازين الجدد ومرتزقة حلف الناتو يستخدمون في اوكرانيا سيارات للتنقل تابعة لهذه المنظمة, واضاف ان سبق لهذه المنظمة ان نقلت معلومات عسكرية الى اوكرانيا حول تحركات الجيش الروسي وعن اهداف محتملة للتدمير.


هذه هي حقيقة الامم المتحدة والمنظمات التابعة لها, مواخير تجسس ودعارة وفرق نازية لهدم دول وتخريب شعوب, فلنا في العراق خبرة مريرة وطويلة معها منذ فرق التفتيش السيئة الصيت التابعة للامم المتحدة والتي شكلت بقرارات لمجلس الامن العار بحجة البحث عن اسلحة الدمار الشامل التي لم يجد لها اي اثر وكانوا ينكرون والتي كان لها السبب المباشرة والوحيد لتدمير العراق ودمرت شعوب اخرى باكملها بحجة حقوق الانسان ولا ادري اي انسان يقصدون إذا كان هو الجاري تدميره!

تحيتي

Iraqi Iraqi
bottom of page