top of page

الرأي الاخر

عام·86 عضوًا

ويقصد الاحزاب التي تعمل لصالح اجندات خلق حروب و الانصياع لثعالب قصر باكنغهام و البيت الاقذر الامريكي.


سافرد مقالة اليوم عن حقيقة الوضع في اوروبا اليوم ولما تم اجبار ماكرون على حل الجمعية الوطنية كذلك السقوط المدوي لمراهقي المانيا الذين يختبؤن في بيوتهم منذ ليلة امس.


تحيتي

Iraqi Iraqi
bottom of page