top of page

الرأي الاخر

عام·86 عضوًا

طيلة ايام الحرب ركزت على نوعية وحجم الغارات التي تشنها الطائرات الاسرائيلية على غزة لا سيما الايام الاخيرة فوجدت ان هناك خطة ليست عادية يجري تنفيذها منذ الساعات الاولى للحرب اي يوم 7 تشرين الاول.


استمرار القصف الاسرائيلي ازداد بشكل غير مسبوق في تاريخ الدولة العبرية بل وصل في يوم واحد (قبل يومين) الى قرابة 320 غارة في 24 ساعة ونتكلم على منطقة شمال غزة وهي منطقة ليست كبيرة كذلك لا يحتاج لضرب حركة حماس الارهابية هذا الكم من الغارات والصواريخ.


اذن لما تكثيف الغارات واغلبها غارات نوعية استخدمت فيها صواريخ وقنابل دقيقة جدا قسم منها لم يستخدم في العالم بعد مع التركيز على التهديم؟


احد المصادر الحيادية الغربية قدرت المساحة التي دمرتها الطائرات الاسرائيلية عن بكرة ابيها تقدر بـ 40% من مساحة غزة وغزة معروف عنها باستخدام السكن العامودي نظرا لكثافة السكان حيث تعتبر غزة اكثر منطقة في العالم كثافة سكانية، حيث يقطن غزة حوالي مليوني ونصف نسمة فهل هذه المساحة دمرت لضرب حماس فقط !


المساحة او البنايات السكنية والتجارية التي جرى قصفها وسويت في الارض يقطنها نصف مليون نسمة ويزيد ولو كان نصف هؤلاء بالفعل في مساكنهم ساعة القصف لوصل اليون عدد القتلى في غزة لاكثر من 250 الف قتيل لكن الارقام التي تنشرها الجهات الرسمية في غزة تقول ان عدد الضحايا وصل قرابة السبعة الاف قتيل وقرابة 20 الف جريح لحد اليوم على افتراض ان الارقام دقيقة حيث هي صادرة من جهة واحدة غير مستقلة او حيادية.


هل هدف الطيران الاسرائيلي فقط الغارات وتدمير كتل خرسانية كعقاب فحسب !


بالطبع لا واضعين موضوع تاجيل الاجتياح البري نصب تحليلنا ولما تاجيله، رغم ان الجيش الاسرائيلي لم يحدد موعدا جازما بالفعل منذ بداية العمليات العسكرية.


القى الجيش الاسرائيلي منشورات في الايام الاولى للحرب على القطاع الشمالي لغزة يمهل السكان 24 ساعة بالنزوح جنوبا، المنطقة الشمالية التي اراد الجيش الاسرائيلي اخلاؤها تكتض بقرابة مليون ونصف المليون نسمة.


تعالت الاصوات الدولية بل حتى من الولايات المتحدة والامم المتحدة وقادة عسكريين و منظمات مدنية بان المهلة غير كافية لاجلاء قرابة مليون ونصف المليون انسان في هكذا ظروف صعبة.


لم يمتثل الجيش الاسرائيلي لهذه المناشدات ولم يرد عليها لان لديه خطة غير معلنة وذكية جدا فكثف القصف الجوي مما ادى لنزوح فعلي لغالبية السكان الامر الذي يفسر اعداد الضحايا المعلن عنهم قياسا باعداد السكان الفعليين.


بل نرى ان الكثير من البنايات المهدمة نتيجة القصف ليس حولها او قربها اي فرق انقاذ مما يثبت ان ساكنيها قد اخلوها فعلا.


هذه البنايات لم تقصف من فراغ او عشوائيا.

عندما يدخل جيش مدينة سكنية ما بغرض احتلالها فهو يدخل تلقائيا حرب شوارع وهي حرب ذات كلف باهظة للطرفين وان كان عادة الطرف الغازي الاقل تضررا لكنها تبقى مؤلمة له.


حيلة او خطة الجيش الاسرائيلي لتفادي حرب شوارع مكلفة و طويلة هي تهيئة الارض وهذا ما يفعله بخدعة تاجيل الاجتياح البري بواسطة اسباب اعلامية و دعائية مضحكة ساعده فيها جوقة المصفقين وليس محللين تاتي بهم الابواق الاعلامية لتشتت الانتباه عن الخطة الحقيقية التي لم يفطن لها احد.(لا تاتي الابواق الاعلامية قاطبة بأي محلل مهني لانه مكلف جدا ولا يتماشى مع اجندة البوق).


الجيش الاسرائيلي يستعمل سياسة الارض المحروقة الان فهو يدمر اكبر مساحة ممكنة لغرضين لا ثالث لهما:

الاول: لتهيئة مناطق امنة لتمركز جيشه عند بداية اجتياحه البري وهي المناطق التي يجري قصفها بوحشية منذ اليوم الاول.


الثاني: بث الرعب ويسمى هجوم الصدمة والرعب وهي خطة نازية تثبت نجاحات دائما واستخدمت ايضا في غزو العراق.


من ناحية اخرى ان الضغط الاعلامي لخلق حالة ترقب لاجتياح بري يخلق عند الطرف الاخر اي حماس حالة قلق قاتل وقد استخدم هذا الاسلوب في معركة عاصفة الصحراء (ام المعارك) وقد اشتركت انا فيها وبالفعل دمر تاجيل الهجوم البري لقوات التحالف معنوياتنا لدرجة الهزيمة التي سبقها قصف جوي لاكثر من40 يوما بشكل يومي مكثف رغم ان غالبية الجيش العراقي كان في صحراء جرداء.


يبقى ان الاجتياح البري يتطلب تكديس اعتدة ومؤن وهذا ما يجري الان على قدم وساق من قبل مصانع حلف الناتو لادامة الزخم وقد اشرت لهذا في منشورات اول ايام الحرب.


سيبدأ اجتياح غزة حال انهيار الوضع النفسي في غزة تماما وتامين مساحات او بقع امنة لتمركز قطعات الجيش الاسرائيلي داخل غزة لتكون كقواعد انطلاق جديدة فنحن نتكلم عن اعادة احتلال لا عن عملية موقتة وتعود القوات لقواعدها اخذين بعين الاعتبار ان الاجتياح البري ليس هدفه حماس فحسب بل حزب الله كذلك وحتى ميليشيات داخل سوريا.


هذه حرب سيطول اوارها ولن تقف عند غزة كما كرر كل قادة اسرائيل هذه الجملة بالاضافة الى بعض قادة حلف الناتو واخرهم الرئيس الامريكي حيث قال امس " لاعودة لوضع ماقبل الحرب".


تحيتي


أحمد العاني
Iraqi Iraqi
أحمد العاني
أحمد العاني
2023年10月27日

اتوقع برأيي المتواضع

ان اسرائيل تريد جر حماس للحرب و ليس العكس!

بمعنى تهيئة شمال القطاع كساحة معركة بدون سكان لجر حماس لهذه المنطقة وتحييدهم بالقصف!

احتمالية اقل لسيناريو اقتحام الشمال و تشريد المدنيين للجنوب و اتخاذ الشمال نقطة انطلاق للهجوم على الجنوب الذي يحوي كل سكان غزة!




📌ما هو سبب التاكيد الحالي بان الحرب لن تقتصر على اطار محلي بل ستكون اقليمية ؟!

📌وهل فعلاً هنالك قرار غربي سينتج عنه ضرب نظام الملالي ام كالعادة ستعود حليمة لعادتها القديمة بالمحاولة لاعادة ترويض نظام الملالي لصالحهم ؟!


いいね!
bottom of page