• رياض بدر

أردوغان "متهستر" بسبب الموقف الفرنسي


بدأ يفقد أعصابه وهذا دليل أن القادم أسوء، تركيا ترزح تحت وضع اقتصادي غير مسبوق بل ينذر بانهيارات لا تحمد عقباها بعد أن اصطف اردوغان وغامر بتركيا و بكل إنجازاته إلى جانب روسيا وإيران في حربها ضد الناتو رغم إن تركيا عضوة في الناتو لكن يبدو إن العضوية أمست في مهب الريح إذا ما بقي اردوغان على مواقفه هذه فالناتو لن يقبل بعضوية خائن. اردوغان وصل حد شتم والتقليل من أهمية دولة عظمى مثل فرنسا ونسي أن أكبر داعم له كانت فرنسا اقتصاديا لكن بأفعاله هذه فلن تسكت لا فرنسا ولا الناتو خصوصا الولايات المتحدة التي يبدو أنها لاتزال تمسك بالعصا لوحدها في المنطقة فالسعودية باتت مع إسرائيل تشكل مثلث موت لأذرع روسيا مثل إيران وتركيا. كما أكرر دائما الصيف سيكون ساخنا جدا.

سكاي نيوز عربية أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الجمعة، أنه "حزن جدا" لموقف فرنسا "الخاطئ تماما" بعدما اقترحت باريس وساطة بين أنقرة وقوات سوريا الديموقراطية، التحالف العربي الكردي، التي يقاتلها الجيش التركي في شمال سوريا.

وقال أردوغان في خطاب حاد ألقاه في أنقرة "أود التأكيد أنني حزنت جدا للمقاربة الخاطئة تماما لفرنسا بخصوص هذا الموضوع".

وأضاف "من أنتم لكي تتحدثوا عن وساطة بين تركيا ومنظمة إرهابية"؟

وفي تطور آخر قال الرئيس التركي إن بلاده بدأت الإعداد لتطهير مناطق عين العرب وراس العين وتل أبيض في سوريا من المسلحين وحتى الحدود العراقية.

وأضاف أن بلاده ستطرد المسلحين من العراق أيضا.

وذكر أن أنقرة لا تعتزم إيذاء جنود من دول حليفة متمركزة في المنطقة، لكنها لن تسمح للمسلحين بالتحرك بحرية.

#اردوغان #تركيا #حلفالناتو #روسيا #فرنسا #قواتسورياالديمقراطية #أنقره #عينالعرب #راسالعين #تلابيض