• رياض بدر

ألمانيا: تركيا ليست مؤهلة لدخول الاتحاد الأوروبي


لم يسبق للاتحاد الأوروبي التدخل أو اتخاذ قرارات ضد دولة بسبب حقوق الإنسان مثل التي اتخذتها ضد تركيا (ميانمار على سبيل المثال والصين). فقبل تقريبا 9 سنوات قالت النمسا وقتها عندما كانت تترأس الاتحاد الأوروبي رفضت انضمام تركيا " يجب ان لا ننسى التاريخ " وهل في هذا إشارة اكبر. موضوع عدم قبول تركيا داخل العائلة الأوربية محسوم ولا أدري لما الأوروبيين ينكرون السبب الحقيقي! يعزوها لحقوق الإنسان وبعض المعايير وإن طبقتها تركيا فلن يتم قبولها. الاتحاد الأوروبي هو للأوروبيين وليس للمسلمين فلن يتم قبول انضمام تركيا مهما فعلت ورضخت. يبقى ان المستجدات كثيرة وهي ان تركيا تقربت كثيرا من روسيا والآن إيران وهذا يُعتبر أيضا خط احمر كمنفذ لهاتين الدولتين إلى العائلة الأوروبية وبالتأكيد لكن ينجح. يبقى ان نستذكر البسماركية وهي علاقة المانيا بروسيا فهل ستحافظ ميركل التي ستفوز حتما بالانتخابات القادمة هل ستحافظ على الدفء مع الدب الروسي! بالتأكيد روسيا تريد هذا الدفء لكن البسماركية مبدأ لا يحبذه الأمريكان الذين لا يريدون ان يروا أوروبا قوية بعيدا عنهم.

أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال المتحدث باسم الحكومة الألمانية إن مسألة انضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبي لن تتم مناقشتها إلا بعد إجراء الانتخابات الألمانية في 24 سبتمبر. وأوضح المتحدث ذاته أن تركيا في هذه اللحظة ليست في أي موقع يسمح لها بالانضمام إلى الاتحاد الأوروبي.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اتهم، الاثنين، ساسة ألمان بالانغماس في ما سماه "الشعبوية" بعد أن قالت المستشارة أنغيلا ميركل إنها ستسعى لإنهاء محادثات انضمام أنقرة لعضوية الاتحاد الأوروبي، لكنه عبر عن أمله في تحسن العلاقات المتوترة.

من جانبه، قال إبراهيم كالين، المتحدث باسم أردوغان، في تويتر: "نأمل أن تنتهي الأجواء الصعبة التي جعلت من العلاقات بين تركيا وألمانيا ضحية لهذا الأفق السياسي الضيق".

وأدلت ميركل بالتصريحات التي أظهرت تغيرا واضحا في موقفها من مسعى تركيا الانضمام لعضوية الاتحاد خلال مناظرة تلفزيونية، الأحد، قبل الانتخابات العامة الألمانية التي تجري في 24 سبتمبر.

وكان زيغمار غابرييل وزير الخارجية الألماني ذكر في وقت سابق أن تركيا لن تصبح أبدا عضوا بالاتحاد الأوروبي ما دام يحكمها أردوغان متهما إياه بأنه لا يأخذ محادثات الانضمام للاتحاد على محمل الجد.

وأضاف "ليس هذا لأننا لا نريدهم وإنما لأن الحكومة التركية وأردوغان يهرولان بعيدا عن كل ما تدافع عنه أوروبا".

#تركيا #انغيلاميركل #الاتحادالأوروبي #روسيا #إيران #الحكومةالألمانية #أردوغان #إبراهيمكالين #زيغمارغابريال #وزيرخارجيةالمانيا