• رياض بدر

أول رئيس لفيسبوك يفضح "الغرض الحقيقي" للموقع


فكرة الفيس بوك مسروقة بالكامل من شركة MSN عندما ابتدعت الأخيرة فكرة المجموعات (الگروبات) في نهاية القرن الماضي ثم اغلقتها لأنها أصبحت مكلفة للشركة دون أي مقابل مادي. زوكربرغ دفع تعويضات ضخمة في قضية رفعت ضده لأنه سرق الفيس بوك نفسه من صاحب الاختراع إثر تسوية بلغت حيتها أكثر من 60 مليون دولار وهو مبلغ زهيد قياسا لما وصلت اليه قيمة الفيس بوك في يومنا هذا رغم ان زوكربرغ ليس المخترع فهو شريك لكنه إعلاميا الأشهر فقد انفصل عنه شريكه بل وتخلى عن جنسيته الأمريكية واخذ نصيبه ورجع الى بلده الام المكسيك كي لا يدفع الضريبة عن الأموال التي جمعها من شهرة الفيس بوك. تتكشف مع هذا التصريح خطورة هذا الموقع الذي لطالما فضح دوره التجسسي وجمع المعلومات بصورة غير صحية ولا قانونية مشاهير مثل سنودن وجوليان اسانج أشهر مبرمجين و هاكرز في العالم والذين تطاردهم الولايات المتحدة الامريكية بعد كشفهم لأسرار خطيرة ومهمة لا يفقهها إلا ذوي النهى والبصيرة الثاقبة.

سكاي نيوز عربية

اعترف شون باركر، أول رئيس لموقع فيسبوك، بأن الفكرة من وراء وسائل التواصل الاجتماعي تقوم على الاستحواذ على أكبر قدر ممكن من وقت واهتمام الفرد. وحذر باركر خلال حواره مع موقع "Axios" الإخباري من خطورة مواقع التواصل الاجتماعي التي تستغل أحد عيوب البشر، بحسب رأيه، مصرحا "الله وحد يعلم تأثيرها على عقول أطفالنا".

وأوضح باركر، الذي انضم إلى فيسبوك 2004 بعد أقل من عام على تأسيسه، أنه وباقي المؤسسين للموقع، ومن بينهم المدير التنفيذي الحالي مارك زوكربرغ، كانوا على دراية تامة بطبيعة الموقع، وما يمكن أن يسببه لمستخدميه.

وصرح باركر قائلا "الموقع يمنحك قدرا بسيطا من المتعة والسعادة عندما يقوم أحدهم بالإعجاب أو حتى التعليق على صورة أو مشاركة لك، مما يدفعك لوضع المزيد منها، وتستمر العجلة سعيا للحصول على المزيد من نقرات الإعجاب والتعليقات".

واشتهر الملياردير الأميركي شون باركر (38 عاما) أيضا بتأسيس خدمة مشاركة الملفات "نابستر" قبل نحو 20 عاما.

#فيسبوك #شونباركر #زوكربرغ #نابستر #مواقعالتواصلالاجتماعي

8 مشاهدة