• رياض بدر

إسرائيل: نصرالله سيكون الهدف الاول إذا وقعت الحرب مع لبنان


حسن نصر الله يبعد فقط اقل من 5 دقائق عن الطائرات الإسرائيلية بل لا يحتاج الامر حتى إلى طائرة انما فقط صاروخ موجه يستطيع جعل نصر الله أشلاء، لكن..!

لماذا لا تفعلها إسرائيل وهي كادت ان تطيح به في حرب صيف 2006! إسرائيل لا تحارب بالعواطف والانفعالات انما بالنتائج البعيدة المدى وهي استراتيجية تكون ناجحة 100% لمن يجيدها وإسرائيل تجيدها فهي كانت تتألف من عصابات وكيانات متفرقة وصغيرة في فلسطين أصبحت دولة يخشى منها ويُحسب لها ألف حساب دوليا وإقليميا. حسن نصر الله الذي لم يطلع على إسرائيل إلا صواريخ كاتيوشا ذات المدى الخجول الذي يصل في أحسن الأحوال ولنوع واحد فقط وهو M-13DD الى 11 كم فقط وذا قوة تدميرية هزيلة فهي لا تستطيع تدمير بيت بالكامل ابدا ومقدرتها على قتل تجمع للعدو أيضا معدومة فهو سلاح تم اختراعه عام 1939 أي في الحرب العالمية الثانية من قبل الاتحاد السوفيتي المُنحل. إذن لما لم تقتل إسرائيل حسن نصر الله في حينها ولحد الان! كان لابد من تقوية حسن نصر الله عندما ضعف لدرجة ان تصويتا في البرلمان اللبناني ضد سلاحه ونزعه منه كان قاب قوسين او ادنى بحجة ان السلاح قد انتفت الحاجة له بعد انسحاب إسرائيل من المناطق التي كانت تحتلها من لبنان في الشريط الحدودي فكان لابد من خلق حرب يكون فيها الطرف الثاني لبنان وبما ان لبنان لا يحارب إسرائيل فالوحيد كان ممكن ان يحقق ذلك وهو بأمس الحاجة لها هو حزب الله مع شعاراته التي يصدقها فقط السذج. وانتهت الحرب بدمار كامل لبنى لبنان التحتية مع مناطق سكنية شاسعة في الجنوب وقسم من بيروت حتى اوقفت إسرائيل الحرب وكان لها ما ارادت ان أصبح نصر الله قويا لكن ... ليوم معلوم.

إيلاف

قال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي العميد رونين منيليس إن "حسن نصرالله سيكون هدفا لإسرائيل في الحرب القادمة على لبنان وهو سيموت حتما ومقتله سيؤثر على المعركة"، حسب تأكيده خلال ندوة عن الاعلام في مدينة إيلات.

وأضاف منيليس أن الحرب المقبلة لن تكون سهلة وأن إسرائيل تقوم بكل الجهود من أجل تقليص إمكانية حرب محتملة مع حزب الله قدر ما تستطيع.

وأضاف الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي أنه اذا كانت الحرب صعبة على إسرائيل فستكون أصعب بكثير في الجانب الاخر. واستطرد قائلا إن الحرب القادمة ستكون مختلفة تماما وهذا بفضل التقنيات والامكانات والمعدات والجهوزية التكنوىوجية لاسرائيل مقارنة بالحرب عام 2006.

يذكر أن إسرائيل كانت قالت على لسان قائد الاركان في مقابلة مع لـ "إيلاف" أنها لا تود شن حرب على حزب الله في لبنان ولكن لن تقبل أي تهديد استراتيجي من تلك الجهة.

هذا وتفيد المعلومات أن إسرائيل وضعت سيناريو لحرب محتملة تكون بدايتها استهداف حسن نصرالله بعد أنباء عن تحديد أماكن تواجده في لبنان على غرار استهداف أحمد الجعبري قائد حماس العسكري في غزة خلال عملية عام 2014.

#حسننصرالله #حربلبنان #حزبالله #إسرائيل #الجيشالإسرائيلي #إيلات #رونينمنيلس #إيلاف