• عن موقع هافينغتون بوست

سلسلة تغريدات تتسبب في سجن أكاديمي إماراتي بارز 10 سنوات


هناك يعيش فيها من ترك بلده مدعيا ان بلده سجن كبير, فهل الامارات ليس فيها سجن! بسبب تويتر تم الزج به في حكم لا يختلف كثيرا عن احكام النازية او الفاشية لعشر سنوات سجن وطبعا الامر لاينتهي عند هذا بل سيكون مطارد ومغضوب عليه ومراقب طيلة حياته إذا ما بقي يعيش في الامارات إن لم يهرب منها. ولن تسلم عائلته من هذا. أولاد الشيخ عبدالله القاسمي خير مثال الذين لازالوا يعانون من انقلاب ابيهم على اخيه في ثمانينيات القرن الماضي.

قالت منظمة العفو الدولية إن محكمة في الإمارات العربية المتحدة أصدرت، الأربعاء 29 مارس/آذار 2017، حكماً بالسجن 10 سنوات على المفكر والأكاديمي الإماراتي الدكتور ناصر بن غيث؛ بسبب سلسلة من التغريدات التي انتقد فيها السلطات.

وأدين بن غيث بنشر "معلومات كاذبة للإضرار بسمعة ومركز الدولة وإحدى مؤسساتها"؛ بسبب سلسلة من التغريدات على موقع تويتر، قال فيها إنه لم يحصل على محاكمة عادلة في قضية سابقة، بحسب المكتب الإقليمي للمنظمة في بيروت.

ويأتي الحكم على بن غيث بعد أقل من أسبوعين من اعتقال أحمد منصور، وهو ناشط حقوقي من بين مجموعة من 5 نشطاء اعتُقلوا في أبريل/نيسان 2011، وأفرج عنهم في وقت لاحق من ذلك العام بموجب عفو رئاسي.

واتُّهم الخمسة بالإساءة إلى قادة الإمارات، واستخدام الإنترنت للتحريض على تظاهرات مناهضة للحكومة، والدعوة إلى مقاطعة انتخابات المجلس الوطني الاتحادي الإماراتي، وهو جهاز استشاري ليس له سلطات تشريعية.

وأعيد اعتقال بن غيث في أغسطس/آب 2015؛ بسبب سلسلة من التغريدات قال فيها إنه حُرم من حق الحصول على محاكمة عادلة بعد اعتقاله في 2011، بحسب منظمة العفو الدولية.

وانتقد بن غيث في آخر تغريداته في أغسطس 2015 حكومات الدول العربية

#دبي #ناصربنغيث #الاماراتالعربيةالمتحدة #منظمةالعفوالدولية