• سكاي نيوز عربية

ترامب عن هجمات إيران: رعاة الإرهاب يقعون ضحية له


لم يشفع لإيران تعرضها لهجوم من قبل مسلحين على مبنى البرلمان وقبر الخميني بأشد هجوم في عقر عاصمة الولي الفقيه منذ عقود وقد يكون منذ انتهاء الحرب العراقية الإيرانية في ثمانينات القرن الماضي فكرر ترامب وصفه لإيران بانها راعية للإرهاب وان كانت إيران تمثل هذا المشهد الإرهابي فانه لن يشفع لها وإن لم تكن كذلك فهو أيضا يحسب عليها أي ينطبق عليها المثل " الكذاب احترق بيته ولم يصدقه أحد "

أبدى الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الأربعاء، تعاطفه مع ضحايا هجومي طهران الذين أوديا بحياة 12 شخصا، لكنه قال بوضوح إن الداعمين للإرهاب يقعون ضحية له أيضا. وقال ترامب في بيان إنه صلى من أجل الضحايا، محذرا إيران من أن "الدول التي تدعم الإرهاب تخاطر بالوقوع ضحية الشر الذي تروج له".

وتتهم الولايات المتحدة إيران بدعم الجماعات الإرهابية والميليشيات الطائفية في العراق وسوريا ولبنان واليمن، إضافة إلى عمليات تهريب الأسلحة وزعزعة استقرار دول الجوار.

وأكد ترامب في أكثر من مناسبة على أن طهران هي الراعي الرئيسي للإرهاب في الشرق الأوسط.

واقتحم مهاجمون مسلحون ببنادق كلاشنيكوف مبنى البرلمان الأربعاء، وفجر أحدهم نفسه في الداخل، حسب ما قالت وكالات أنباء إيرانية.

وقامت مجموعة أخرى من المهاجمين، بينهم انتحاريان، باستهداف قبر الخميني الواقع على بعد 25 كلم جنوبي إيران.

وأسفر الهجومان عن مقتل 12 شخصا وإصابة 47 آخرين، في أحدث حصيلة.

#ترامب #مبنىالبرلمانالإيراني #طهران