• رياض بدر

طبيب ترامب يكشف عن حالته الصحية


صدر التقرير الطبي حول صحة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بانه يتمتع بصحة ممتازة أي حتى ليس جيدة فقط وهذه هي درجات تقييم معتمدة وليست إعلامية فقط. راهن الكثيرون ممن يؤمنون بنظرية المؤامرة بان ستيف بانون وكتابه الثأري المضحك نار وغضب بانه سوف يُسقط ترامب ويكشف اسراره او حتى يحيله للتحقيق وانه بسبب هذا الكتاب تم احاله ترامب للتدقيق الطبي.

لم يكن الفحص الذي اجراه رئيس الولايات المتحدة على علاقة بالكتاب المضحك هذا اطلاقا إنما هو فحص دوري سنوي يجريه او يُجرى لرئيس الولايات المتحدة الأمريكي وفي مستشفى عسكري حكومي للتأكد من صحة الرئيس وتوقع بما لا يقبل الشك عن أي مرض مفاجئ او ممكن حدوثه وان كان بسيطا قد يعوق أداء مهامه كرئيس لدولة عظمى أي لاستباق أي طارئ. وبحيلة ثعلبية لزيادة المبيعات و محاولة إيهام القراء بانه كتاب يحتوي على معلومات قوية تم اطلاقه قبل الفحص الدوري الروتيني للرئيس الامريكي كي يقال ان الفحص هو بسبب ادعاءات ستيف بانون.

عنوان الكتاب مكرر حيث صدر بنفس العنوان كتاب عن الحرب العالمية الثانية " نار وغضب" للكاتب راندال هانسن وكان عن قصف الحلفاء لالمانيا النازية اي حتى العنوان غير حقيقي ومسروق.

الى هنا انتهت القصة وبقي الكتاب لم يغير شيء إلا رصيد ستيف بانون البنكي الذي ربح منه ملايين الدولارات من جيوب السُذج تعويضا له عن طرده من الخدمة والتي ستكون نقطة سوداء في سيرته الذاتية المشكوك بها أصلا.

هاف بوست عربي كشف البيت الأبيض مساء أمس الجمعة عن طبيب الرئيس الأميركي أن دونالد ترامب البالغ الحادية والسبعين من العمر، "بصحة ممتازة"، وذلك إثر أول زيارة طبية يجريها الرئيس منذ وصوله إلى السلطة قبل نحو عام، وبعد أسبوع ثارت فيه تساؤلات كثيرة حول مدى أهليته الذهنية لتولي المنصب.

وقضى ترامب نحو 3 ساعات مع أطباء عسكريين في مركز والتر ريد الطبي العسكري في منطقة بيثيسدا بولاية ماريلاند، وقال طبيب البيت الأبيض روني جاكسون إن الفحص "كان جيداً بشكل استثنائي".

وأضاف في بيان مقتضب وزّعه البيت الأبيض: "الرئيس بصحة ممتازة، وأنا أتطلع للكشف عن بعض التفاصيل يوم الثلاثاء".

وجاء الفحص الطبي بعدما صوّر كتاب جديد وصل إلى قائمة الكتب الأكثر مبيعاً ترامب (71 عاماً) كشخص مشتت الذهن يتصرف كطفل. وانهالت الأسئلة على البيت الأبيض بشأن رسائل متناقضة وجهها ترامب فيما يتعلق بسياسات مهمة وتفوّهه بكلمات مدغمة غير مفهومة أثناء إلقائه خطاباً الشهر الماضي.

وسيحدد البيت الأبيض ما سينشره من بيانات الفحص الطبي. وترامب ليس مجبراً على نشر أي معلومات ولا يوجد نموذج مُحدد لشكل الفحص الطبي الرئاسي.

ومن المتوقع أن يتلقى جاكسون أسئلة من الصحفيين بشأن النتائج يوم الثلاثاء.

وليس من المعروف أن رؤساء سابقين خضعوا لفحوص بشأن قدرتهم الذهنية أثناء توليهم المنصب بمن فيهم رونالد ريغان الذي شخّص الأطباء حالته بالزهايمر بعد 5 سنوات من مغادرته البيت الأبيض.

وأوضح البيت الأبيض أن فحص ترامب لن يتضمن اختباراً نفسياً. وشملت نتائج الفحوص الطبية التي خضع لها رؤساء سابقون بيانات بسيطة مثل الوزن وضغط الدم ومستوى الكوليسترول.

وأثناء حملة ترامب لتولي الرئاسة أذاع تقرير من طبيبه الخاص في نيويورك قال فيه إنه سيكون "أكثر من انتخب للرئاسة تمتعاً بالصحة".

#دونالدترامب #تقريرحالةترامبالصحية #مركزوالترريدالطبيالعسكري #الرئيسالامريكي #البيتالابيض #صحةالرئيسالامريكي #رونالدريغان #المانياالنازية #راندالهانسين