• رياض بدر

فرنسا تقرض العراق 430 مليون يورو


قرض فرنسي وقبلها الماني وأيضا ياباني وامريكي قروض من صندوق النقد الدولي. قروض ستذهب كسابقاتها الى رواتب المسؤولين الضخمة وامتيازاتهم وأيضا رواتب الموظفين الفائضين عن الحاجة وغير منتجين اطلاقا بل أغلبهم لا يملك أي مؤهل والباقي في سن اليأس. بلد يعد من أكبر 5 مصدري النفط ويملك ثاني أكبر احتياطي معلن في العالم بل في التاريخ آل به الحال وبفضل من أتت بهم أمريكا بعد غزوها له إلى أن يرزح تحت قروض لن يتمكن من تسديدها ولو بعد أجيال آخذين بنظر الاعتبار ان الإقراض مستمر ولن يتوقف مادامت هذه السياسات هي المتبعة. ليس في العراق اقتصادي واحد أو مهني يستطيع ان يحُل أي مشكلة بسيطة والدليل ما نراه من نتائج في عراق اليوم. القروض ذات فوائد عالية وتحسب على تنصيف عدة شركات تصنيف إئتماني عالمية والعراق يتمتع بتصنيف سيء وهو -B اي مستقر مع خطورة عالية ومستقبل غير مضمون مما يرفع نسبة الفوائد على اي قرض يتم منحه ومدة استيفاء القرض.

أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلنت وزارة الخارجية الفرنسية، السبت، أن باريس ستمنح العراق قرضا بقيمة 430 مليون يورو، أي ما يعادل 513 مليون دولار. وأبلغ وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، خلال لقائهما ببغداد في وقت سابق السبت، أنه سيتم صرف الأموال قبل نهاية العام الجاري.

وسيستخدم العراق القرض في رفد ميزانيته التي تضررت بشكل كبير من جراء الحرب على تنظيم داعش وتراجع أسعار النفط، وفق ما ذكر مصدر لوكالة "فرانس برس".

وسبق أن منحت دول أخرى العراق قروضا للدعم المالي أو الاستثمار، مثل ألمانيا التي قدمت قرضا بقيمة 500 مليون يورو.

#قرضفرنسيللعراق #فرنسا #العراق #وزارةالخارجيةالفرنسية #وزيرالخارجيةالفرنسي #جانإيفلودريان #تنظيمداعش