• رياض بدر

مستشار الأمن القومي الأميركي: حان وقت التصرف ضد إيران


ماكماستر وما أدراك ما ماكماستر! مستشار الأمن القومي الأمريكي الذي آتى به ترامب لوضع استراتيجيات الأمن الخارجي للولايات المتحدة بالشراكة مع حلف الناتو. ماك ماستر الذي لا يكن الود لإيران ويبدو أنه يسعى لوضع خطة تحجيمها لكن لم يقل علنا لإسقاط نظام الملالي في طهران لكنه كعادة القادة العسكريين الأمريكيين يُضخم من حجم خطر إيران وقابليتها كي يُرعب دول الخليج كي لا تفكر بعيدا عن الاسطبل الأمريكي ولا تقطع شراء الأسلحة والأجهزة التي تبقي رعب إيران بعيدا عنهم. هل وجد الأمريكان وحلف الناتو بديل لإيران أم أن هناك خطة شاملة لتغيير قواعد اللعبة وهذا ما تشير اليه في الغالب معطيات الأمور على الأرض.

سكاي نيوز عربية حذر إتش.آر مكماستر مستشار الأمن القومي الأميركي، السبت، من تزايد قوة شبكة وكلاء إيران في بلدان بالشرق الأوسط.

وقال مكماستر إن إيران تبني وتسلح شبكة قوية على نحو متزايد من الوكلاء في دول مثل سوريا واليمن والعراق.

وأضاف خلال مؤتمر ميونخ للأمن "ما يثير القلق بشكل خاص هي شبكة الوكلاء هذه التي تكتسب المزيد والمزيد من القدرة، فيما تزرع إيران المزيد والمزيد.. من الأسلحة المدمرة في هذه الشبكات".

ونقلت رويترز عن مستشار الأمن القومي الأميركي قوله "ومن ثم حان الوقت الآن في اعتقادي للتصرف ضد إيران".

#هربرتمكماستر #مستشارالامنالقومي #الولاياتالمتحدة #الناتو #إيران #تفتيتإيران #وكلاءإيران #الشرقالاوسط