top of page

الرأي الاخر

عام·86 عضوًا


في ضربة موجعة جديدة لحلف الشر (الناتو) وزبانيته من بنوك عسكرية وشركات استعمارية صرح وزير المالية الروسية انطوان سيلوانوف بان مجموعة دول البريكس ( الصين و روسيا والهند والبرازيل وجنوب افريقيا) بدأت بتسريع العمل لانشاء الية تحويل اموال بينها (نظام الرسائل البنكية) كذلك انشاء وكالة تصنيف مالي خاصة بها لا تخضع لمزاجيات استعمارية وسياسية غربية لضرب اقتصادات لا تركع ولا تسجد لأملاءات حلف الشر.


واضاف الوزير ان المجموعة بدأت بوضع خطط لدمج انظمة الدفع فيما بينها للوصول الى تكامل مصرفي بعيدا عن النظام المصرفي الغربي.


سيكون هذا النظام مفتوحا لانظمام دولة اخرى مما يساعد في توفير مأمن للدول الناشئة والفقيرة والضعيفة بعيدا عن سطوة الانظمة المالية الغربية التي لا شغل لها سوى منع الدول الغير غربية من النهوض بل وقمع اي شعب يحاول ان يتنفس بعيدا عن انظمتهم المالية.


نلاحظ من مجريات الامور منذ بدأ العمليات العسكرية الروسية الخاصة الحرب الاخيرة إنها كانت مصممة بشكل ذكي لاقصاء الغرب نهائيا من الاسرة الدولية السائدة وهي الاكبر ولا استبعد انها كانت ضربة تخطيطة تم التخطيط لها بواسطة عدة دول مثل الصين وروسيا والهند للنظام الغربي الذي باتت شيخوخته تزعج العالم باسره وكان لابد من توجيه ضربة عسكرية له بواسطة قوة لها تاريخ وعدة عسكرية لا قِبلَ لحلف الشر عليها بل يخشاها خشية الثعلب من الصياد فتكون هي نهايته بطريقة غير مباشرة بتدمير اخر معاقلهم خارج حدودهم فيصبحون بشكل تلقائي محاصرين داخل اقبيتهم المفلسة اصلا والتي ما زالت لم تصحوا من خسائر حرب كورونا التي شفطت اخر مالديهم من اموال وبشر فجعلتهم كعصف مأكول.


لعل بات واضحا لماذا صرح بوتين بعد ساعات قليلة فقط من بدأ العمليات العسكرية الروسية في اوكرانيا بان اي دولة مهما كانت تحاول التدخل في اوكرانيا ستواجه برد لاتتوقعه وقد فهمها الغرب جيدا ان الضربة النووية التي سيجابهون بها لن تكون من روسيا فقط بل ستكون ضربة على الاقل ثلاثية (روسيا الصين كوريا الشمالية) وبعدها لن يكون هناك شيء اسمه الغرب على وجه الارض, فالتزم الغرب سياسة الصراخ الاعلامي لاوكرانيا الذي لا يخيف إلا الجبناء ولا يقنع إلا قطيع السذج الذي خلقوه يصفق لهم.


هذا الكلام بدليل ما جاء اليوم في تصريح وزير خارجية روسيا سيرغي لافروف بان روسيا قررت انهاء الدول الغربي وتسلط حلف الناتو اتبعه في نفس الوقت تصريح للمتحدث باسم الخارجية الصيني وبصراحة متناهية قال ان الصراع هذا كان بسبب العنجهية الغربية كما اتهم مباشرة وبوضوح لاول مرة بان الولايات المتخبطة هي المحرض الرئيسي للصراع الروسي الاوكراني كذلك التوسع لحلف الناتو شرقا والسياسات التي اتبعها الغرب منذ 30 عاما.


اي صفعة رشيدة اكلها الغرب لم تكن على باله ابدا !


تحيتي


Iraqi Iraqi
bottom of page