top of page

الرأي الاخر

عام·87 عضوًا


لقد بينت في احدى منشوارتي سابقا تقصي لمعلومات لم ينشرها احد من قبل وهي عن الزيارات الرسمية التي يقوم بها مسؤولين اوروبيين لقرقوز كييف.


لقد كشفت بان هذه الزيارات تجري بموافقة بوتين شخصيا وتحت غطاء جوي روسي فالاجواء الاوكرانية مسيطر عليها بالكامل من قبل القوات الجوية الروسية وكذلك الجيش الروسي بل حتى المنافذ الحدودية جميعها تحت سيطرة بوتين.


اليوم يعترف ورسميا قصر الاليزية بان بوتين اعطى الموافقة لدخول بعثة مفتشين من الوكالة الدولية لاوكرانيا لزيارة محطة زابوريجيا النووية اكبر محطات اوروبا.


المحطة تعرضت لقصف من قبل النازيون الجدد المدعومين من حلف الشر (الناتو) وطبعا ابواق الشر تزعم بلا ادنى دليل ان روسيا قصفتها وكان روسيا تريد الانتحار والتاريخ يشهد على ابواق الغرب الكاذبة فكم من كذبة سطروها وانكشفت!


لم يتوقعوا ان بوتين سيسقط بايديهم ويدع بعثة المفتشين يدخلون ليروا بام اعينهم دليل ادانة النازيون الجدد.


الجدير بالذكر ان مجلس الامن يرفض اي تحقيق في اي جريمة تحدث في اوكرانيا بل حتى الجرائم التي ادعوا ان روسيا قامت بها تم استخدام الفيتو ضد التحقيق بها... ويكاد ان يقول المريب خذوني، اليس كذلك !


نعود لموضوع السيطرة على الاجواء الاوكرانية.

اذن كل القادة ومراهقي السياسة الاوروبين دخلوا الى اوكرانيا ليمثلوا دور الابطال والانتصار قد دخلوا بفيزا من بوتين.


ولا عزاء للجبناء

جاسم الهادي
Iraqi Iraqi
أحمد العاني
bottom of page