top of page

الرأي الاخر

عام·86 عضوًا

قبل فقط 4 ايام من انهيار بنك سيلكون فالي الامريكي SVB منحت فوربس (جهة إعلامية امريكية مريبة جدا ذات مصادر تمويل غامضة) يوم السادس من آذار/مارس منحته تصنيفا عاليا جدا في فئتين :


الاولى: افضل بنك امريكي

الثانية: اعلى تقييم في الافتتاحيات للصحيفة بدرجة كاملة (all stars)


فهل كان البنك كذلك او ... اداؤه !


بنك سيلكون ڤالي SVB يعاني من ازمة مزمنة بل لو دققنا في اداءه سنرى تراجعا في سهمه منذ 4 سنوات (تحسن لفترة معينة اقل من سنة تثبت انه تحسُن مُفتعل بلا شك وليس حقيقي)، فكيف حصل اذن على تصنيف افضل بنك في الولايات المتحدة، والطامة الكبرى انها للمرة الخامسة على التوالي وليس المرة الاولى!


هل علمنا وتعلمنا كيف ان ماتنشره ابواق حلف الناتو سواء الاقتصادية او السياسية من تصنيفات هي ليست اكثر من اعلان مدفوع وليست معلومة صحيحة ولا حتى دقيقة !


فما تقرأوه وتشاهدوه من تصنيفات مالية او اقتصادية وحتى اجتماعية لا سيما تلك المضحكة حد الاغماء عن افضل جوازات وافضل مدن وافضل فساء ماهي إلا اعلانات مدفوعة الثمن مسبقاً ليست من الحقيقة في شيء، بل هي تُستخدم للايهام والفبركة لاغراض دنيئة يشاركهم فيها ابواق مستعربة تخرج علينا كل يوم وساعة بتقارير لا يصدقها إلا ساذج وسطحي المعرفة.


على سبيل المثال لا الحصر:


قطاع العقارات لم يكن ولن يكون ابدا مقياساً لقوة اقتصاد ولا حتى تطوره،


المقاييس الاقتصادية بعيدة كل البعد عن تصنيف منتج معين واحد كمعيار لقوة ذلك الاقتصاد وإلا اصبحت السعودية مثلا والعراق افضل اقتصادين في العالم فهما يملكان اكبر احتياطيات النفط في العالم، اليس كذلك!


وكل العالم يحتاج الطاقة والنفط بدرجة اساس، لكن هل هذين البلدين هما كذلك !


نرجع لهذه المجلة المريبة فوربس واصنفها انها بلاي بوي Play Boy البنوك و الاثرياء، فهي تلمع وتنشر وترقص وتتعرر لاخبار الذي يدفع اكثر فقط لذلك لا نرى كثير من الاثرياء مدرجين على قائمتها او انهم لم يكونوا موجودين في قائمتها وفجأة تم ادراجهم رغم انهم اثرياء منذ سنين خلت!


اقترح اصدار مجلة تحت اسم فولس False  لتصنيف الشركات والاثرياء والبنوك الغربية التي تنهار منذ سنتين والتي ستنهار لا محالة خلال ايام او اشهر فقط


ولاعزاء للاغبياء

Iraqi Iraqi
bottom of page