top of page

الرأي الاخر

عام·86 عضوًا

الكاميرون استعمرتها فرنسا وبريطانيا ومازالت ليومنا هذا فيها قسم يسمى البريطاني ويتكلمون الانگليزية والباقي يتكلمون الفرنسية وهو الجزء الاكبر.


لغاية نهاية تسعينيات القرن الماضي كان عديد الفرنسيين البيض الذين يعيشون في الكاميرون وقسم كبير منهم مولودين هناك من ابوين فرنسيين او احدهما على الاقل بحدود 80 الف نسمة.


وكانت تخرج تظاهرات بين الفينة والاخرى بشعار " اخرجوا ايها البيض من بلادنا" و " لا للفرنسيين في بلادنا" الخ من شعارات ظاهرها رفض التبعية لكن ...


اليوم يوجد في الكاميرون بشقيها حاولي نصف مليون صيني و في ازدياد مضطرد بدإوا يسيطرون على موارد طبيعية كثيرة بل سيطروا على جزء كبير.


الشعارات التي ترفع في التظاهرات اليوم " لا للصينيين" ولنتدبر الامر.


لا ادري ما يفعل الكاميرونيين اذن ... متفرجين كما يبدو !


دورهم تنديدي فقط فهم كحال باقي افريقيا، شعوب كسولة جدا وبليدة ينخرها الفساد في كل مفاصل حياتها وليس لها رجاء في الحياة سوى قارب مطاطي لتعبر به البحر المتوسط الى الجهة الاوروبية لتمارس غبائها وتخلفها بحرية اكثر مع رفض للاندماج داخل المجتمع الاوروبي الا النزر القليل.


هل ستتغير كتب التاريخ وتذكر المستعمر الجديد الناعم ابو عيون مريبة؟


ام سيظل الجهلة من مدرسي التاريخ يرددون اسطوانات مشروخة مصنوعة في خمسينيات القرن الماضي تسمى كتب التاريخ المدرسي التي كتبها جلالة الملك والسلطان حفظه الله ومد ظله السخيف!


الامة التي لا تعيش الحاضر مستقبلها مفقود.


الامة التي لا تستشرق المستقبل امة مفقودة.


تحيتي

Iraqi Iraqi
bottom of page