top of page

الرأي الاخر

عام·86 عضوًا


هل ستكون سفينة اوشن فايكنغ الشعرة التي قصمت ظهر البعير !


قد يكون احتمال بعيد جدا لكن بكل تأكيد هو يضيف حمل سيء جديد للعلاقات المتوتر بين أعضاء ما يسمى الاتحاد الأوروبي الذي لم يعد اتحاداً إلا شكلا واتحاد إداري اكثر منه عملي وفعلي.


فرنسا تتوعد ايطاليا بسبب رفضها استقبال السفينة وميلوني ترد بالتصعيد والوعيد على فرنسا.


فون دير لاين لا تلتقي شارل ميشيل وشارل ميشيل يتحاشى اي مساعدة لفون دير لاين فكلاهما يريد الإطاحة بالأخر لقيادة الاتحاد.


وعلى الضفة الاخرى من الاطلنطي يتناحر الديمقراطيين والجمهوريين على مقاعد في مجالس بالية متعفنة وهذا يكيل الشتائم لترمب وذاك يمتدح ترمب والامريكين منقسمين بشكل لم يحدث في تاريخها.


ثم يعتقدون انهم يستطيعون الاستمرار بقيادة العالم ضد دول متقدمة وقوية ومتحدة مثل الصين وروسيا والهند والبرازيل و افريقيا برمتها المعروفة تاريخيا بتبعتها للغني والاقوى لا للاستعمار العتيق الضعيف.


هذا هو المشهد الحالي لحلف الشر الذي بات يمثل رامبو اكثر مما يمثل نفسه وواقعه الحقيقي.


تحيتي

Iraqi Iraqi
أحمد العاني
bottom of page