top of page

الرأي الاخر

عام·86 عضوًا

لروسيا قاعدة عسكرية استراتيجية في سوريا وهي قاعدة حميميم وهي اكبر قاعدة عسكرية اجنبية في منطقة الشرق الاوسط بل حتى الولايات المتحدة لاتملك قاعدة بهذا الحجم والتسليح في المنطقة.

تضم قاعدة حميميم اسلحة وانظمة روسية متقدمة جدا اهمها منظومة اس 400 المضادة للاجسام الطائرة المعادية التي تستطيع اسقاط اي هدف طائر معادي في ثواني بمجرد ان يتقرب من منطقة تغطيتها وهي منطقة شاسعة جدا (يستطيع اي شخص ان يتاكد من قدرات هذه المنظومة بنفسه من على صفحات الانترنيت دون ان ادخل في هذه التفاصيل).

اي ان روسيا كانت تعلم مسبقا بل شاهدت عملية تسلل الطائرات الاسرائيلية التي قصفت المقر (السري) للحرس الثوري الإيراني في دمشق الذي كان بجانب القنصلية الايرانية ولم ترد.

يجب ان نعلم ان هناك اتفاق غليظ بين الروس والاسرائيليين منذ سنين عدة حول الوضع في سوريا, بل توسع الاتفاق مع بداية الحرب داخل سوريا وكان ملخصه ان لإسرائيلي بعد امني داخل الاراضي السورية وخطر محدق يتمثل بالخنوع السوري لإرادة طهران وتمكينها من خلق قواعد لها داخل الاراضي السورية الامر الذي يهدد امن دولة اسرائيل وتفهمت روسيا ( لايتقاطع مع مصالحها الاستراتيجية) هذا الامر وبالفعل سمحت ومنذ سنين بان تقصف الطائرات الاسرائيلية اي هدف تراه إسرائيل تهديدا لها داخل الاراضي السورية لا سيما التحركات الايرانية.

بكل تاكيد واتكلم عسكريا وعمليا ان دخول الطائرات الاسرائيلية الى الاجواء السورية لا يكون دون اخطار مُسبق وإلا ستُسقط الطائرات الاسرائيلية اوتوماتيكيا بفعل منظومة اس 400 وهذه منظومة ليست متوقفة ويتم تفعيلها بل هي منظومة مفعلة 24/7 اي انها تطلق الصواريخ المضادة للاجسام الغريبة مالم يتم ايقاف المنظومة عن مسار معين للسماح لتلك الاجسام بالمرور بامان.

 

لقد ذكرت في مقالتي امس اي قبل عملية اليوم ان روسيا صديقة لاسرائيل عكس مايظن الاغلبية بل اجزم ان الجميع يظن ان روسيا ضد اسرائيل و مع إيران, هذا تهريج.

امن إسرائيل مهم جدا لروسيا في المنطقة فالروس يثقون بالاسرائيليين ومنذ تاسيسها لكن لا يثقون بالعرب ابدا فالعرب مُجرب تقلبهم ضد الروس لاكثر من 50 سنة بل يزيد ولاننسى الحروب التي دعم فيها السوفيات العرب وخذلوا السوفيت ولطالما تحدث قادة سوفيت ثم بعد ذلك روس عن هذه الخيانات.

نعم الضربة الاخيرة التي قضت على اكبر 5 قادة في الحرس الثوري الايراني بالاضافة الى شخصين كانت بعلم مسبق من الروس فقد كان الروس دائما صريحين انهم ضد اي تواجد اجنبي داخل الاراضي السورية كائنا من كان.

هناك نقطة مهمة يجب ان نعيها ولم يخفها الروس, وهي ان نظام الملالي لا يمكن الوثوق به فهو يتعامل بسرية ومصلحة فوقية مع الولايات المتحدة بل تحركاته منذ سنين طويلة تنم عن تناغم ومصالح عليا مع الولايات المتحدة وان اختلفا في كثير من الاحيان علنا.

الروس لا يشترون شعارات الملالي على الاطلاق وفتوى المقبور الخميني مازالت فعالة التي افتت بان الروس هم الشيطان الاصغر بالاضافة الى المعلومات على الارض التي يمتلكها الروس عن حقيقة هذا النظام الدموي المكروه من قبل العرب والغالبية العظمى من المسلمين وروسيا لن تفرط بسمعتها وعلاقتها مع غالبية العرب والمسلمين لاجل نعجة نافقة.

تحيتي

 


أحمد العاني
Iraqi Iraqi
bottom of page