top of page

الرأي الاخر

عام·86 عضوًا

🔺 شتان بين تاج العرب وقنادر الانگليز

حصد المنتخب العراقي كأس العرب اربع مرات(لم يحقق اي منتخب عربي الكأس اكثر من مرتين) برغم ان العراق بلد خاض حروب ومآسي كبيرة ولم يثبت عليه مرة في تاريخه الكروي الممتد لاكثر من 60 سنة انه قدم رشوة لحكم او اي اداري في الفيفا كي يربح مباراة بل كان يتم معاقبته بحرمانه من اللعب على ارضه بسبب تافه انه في حالة حرب ومع ذلك فاز ببطولات دولية كثيرة وتاهل الى كأس العالم 1986 وهو يخوض اشرس حرب عرفها القرن العشرين ونجومه كلهم عراقيين ولم يجنس اي لاعب من خارج العراق.


في حين ان قبائل غرب الخليج تاريخها الكروي كله حافل بالرشاوى والدسائس بالاخص ضد المنتخب العراقي والمنتخبات العربية بشكل عام ولم يخوضوا اي حرب ولاحتى في دسكو او فلم ولم يمروا بازمات مالية ومنتخباتهم كلها مجنسة وبالعراقي يطلق عليهم (نغولة) ومع ذلك من فشل الى فشل ولم يربحوا سوى الذل والسمعة القذرة والفضيحة.


هذه القبائل لا تعرف معنى للغيرة والشرف فمن يضاجع العجمي ويركع للاجنبي لايدخل له الشرف لا من اذن ولا من مؤخرة.


عذرا يا ابطال العراق لاني قارنت تيجانكم بالقنادر الانگليزية المتعفنة.



ولاعزاء للجبناء

Iraqi Iraqi
Basma AlKhateeb
bottom of page